أخبار سريعة
الرئيسية / أخبار سريعة / مخاوف من وجود طبيب كندي بين مجموعة أطباء تعمل لدي داعش

مخاوف من وجود طبيب كندي بين مجموعة أطباء تعمل لدي داعش

الجسر-جود نيوز الكندية-مخاوف من وجود طبيب كندي بين مجموعة أطباء تعمل لدي داعش26-03-2015--1كندا … مخاوف من وجود طبيب كندي بين مجموعة أطباء تعمل لدي داعش .
يُعتقد أن هناك شخص من تورنتو وهو “إسماعيل حمدون” مع مجموعة من طلاب الطب والأطباء، قد عبروا تركيا إلي الأراضي الخاضعة لسيطرة داعش في سوريا، وهذا تبعاً لمصادر تركية. ومن جانبه قال والد الطبيب لمراسل قناة، “سي تي في”، أن ابنه يحمل الجنسية الكندية وانه تخرج كطبيب من جامعة في السودان وقد ذهب الأب إلي تركيا في محاولة للحصول علي مزيد من المعلومات عن ابنه الذي سبق وابلغه عن نيته للذهاب إلي هناك. ويضم الفريق الذي انضم اليه إسماعيل ١١ فرد منهم ٧ مواطنين بريطانيين واثنين سودانيين وواحد أمريكي ، ويعتقد أن المجموعة تعمل في علاج الجرحى في مستشفى بسوريا ، وقد ادلي بعض أباء هؤلاء الأطباء ببيان قالوا فيه أن أولادهم ذهبوا إلي تركيا للقيام بعمل أنساني ودعوا حكوماتهم للعمل علي ضمان امن أولادهم وأعادتهم للوطن مرة أخري في اقرب وقت.
وليس واضحا هل اذا عاد إسماعيل إلي كندا سوف يُتهم أم لا ، ولكن متحدث باسم وزير السلامة قال لوكالة أنباء “سي تي في” أن الحكومة تتخذ خطوات لمكافحة أي تهديد إرهابي لكندا وان التوجه إلي الخارج هو جريمة جنائية وسوف تلغي الجنسية للفرد الذي يدان بالإرهاب .
المصدر/ موقع جود نيوز الكندي .

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى