أخبار سريعة
الرئيسية / أخبار سريعة / السيسي انقذ مصر ؟!

السيسي انقذ مصر ؟!

الجسر-محمد الصياد-ايمن نور هو العدو فاحذروه04072017--3

 

 

الكاتب الصحفي “محمد الصياد .
الجسر-محمد الصياد-السيسي انقذ مصر؟24112017--1السيسي انقذ مصر ؟! .
نعم أنقذها من الحريه وجعلها مستعبدة عند الصهاينة المجرمين ! .
أنقذها من رئيس مسلم يسعي الي إرجاع خلافة المسلمين!!
أنقذها بالفعل!!
” من أن تكون إرادتها حره ، فسجن ابنائها وقتل علمائها واغتصب نسائها وجعل منها اضحوكة للعالمين !!
أنقذها بالفعل يا مغيبين !
” فجعل من جيشها قاتل لشعبها وحامياً للإسرائيلين !!
فيا أيها السادة المتابعين
لقد صدق هرتزل عندما قال “سنولّي عليهم سفلة قومهم حتى يأتي اليوم الذي تستقبل فيه الشعوب العربية جيش الدفاع الاسرائيلي بالورود والرياحين.”
وحدث ما أراده هذا اللعين ، فمن كيان غاصب محتل لأرض المسلمين ، ومن عصابة كافره الي صديق مخلص وحميم ، وانظروا الي سيناء ومايحدث فيها من قتل وتدمير ، وحتي منفذ رفح الوحيد أغلقه السيسي من اجل محاربة اهل فلسطين !!
وفي المقابل تفرش الارض بالورود والرياحين !! وياليتها لنا
بل .. للصهاينة المحتلين !!
فما يحدث الأن في أمتنا ، ليس له الا معني واحد ” وهو ان كل من يحكم امتنا كلب عند هؤلاء الكافرين !
نعم
فلا تتعجبوا ياساده فجميعهم كالخنازير !!
فعندما أري جيوشنا توجه أسلحتها في وجوهنا ، في نفس الوقت الذي تترك فيه اسرائيل تغتصب مقدساتنا وتهين قدسنا ، فهنا لا بد ان تعلموا ان من يحكموننا احفاد الصهاينة المجرمين !!
وعندما أري ألاف القتلي يوميا من المسلمين ، فلابد ان اعلم ان من يحكم امتنا مجموعة من الخائنين !!
فلم تكن “جولدا مائير ” تهزي عندما قالت ” سيتفاجئ العرب يوما عندما يجدون احفادنا هم من يحكمونهم بنار الذل و الجحيم !!
للأسف فلقد صدقت برغم انها شيطان رجيم !!
وكيف لم تصدق وحكام العرب اليوم يقتلون شعوبهم من اجل امن اسرائيل ؟!
وكيف لم تصدق ومصر يحكمها سفاح قتل الألاف وسجن عشرات الألاف من الأحرار المسالمين ؟؛
وكيف لم تصدق وسوريا يحكمها مجرم قتل من شعبه الملايين وجعل منها خرابا مبين ؟!!
وكيف لم تصدق ومن يحكم العراق واليمن يسخرون ثرواتهم لأجل اسرائيل ؟!
وكيف لم تصدق وحاكم السعودية نفسه اكبر عدو للإسلام والمسلمين ؟!
وكيف لم تصدق وكل امتي الان مستعبدة عندهم اجمعين!!! ؟
فيا حضرت السادة المتابعين
لا أريد ان اطيل عليكم في ذكر الامثله التي تدلل علي عمالة هؤلاء الحكام ، الذين يزعمون انهم من المسلمين ؟!
فالمسلم لايقبل ان يكون عبدا الا عند الله رب العالمين ، فلا يقبل الدنية في دينه ، ولا يرضي بأن تكون ارضه ومقدساته في ايدي الكفار المجرمين.
فيا ايها التاريخ حدثني عن المسلمين ؟!
حدثني عن الأمجاد وعن الفاتحين !
! بل حدثني عن ارطغرل الغازي والسلطان الحميد ؟!
حدثني عن موقفه مع “هرتزل” الذي طلب منه شراء جزء من ارض فلسطين مقابل الألاف من الملايين لكي تكون فلسطين وطنا قوميا لليهود ؟!
فهل وافق هذا الحاكم العظيم ؟!
وهل قبل علي نفسه ان يكون خنزيرا عند هؤلاء الكافرين ؟!
فعندما ارسل هرتزل الرساله التي تطالب السلطان عبد الحميد ببيع ارض فلسطين لهم مقابل الملايين ، فرد عليه بكل عزة قائلا : “هذه ارض المسلمين ، ولا املك حق التنازل عن شبر واحد من مقدسات المسلمين ” فلتحتفظوا بملاينكم “فلن تأخذوا شبرا من فلسطين إلا علي أجسادنا اجمعين !!
هكذا كانوا حكام المسلمين ، اما اليوم فبكل اسف يحكمنا احفاد الصهاينه ، ويروج لنا إعلامهم بانهم اسودا !!
وما هم إلا خنازيرا ملاعين ..
فالدليل الاعظم وخير مثال علي ذلك هو ” السيسي” الذي جعل من مصر خرابا واضحوكة للأمم ،، وبعد ذلك يصورونه بالبطل والمنقذ لهذا الوطن العظيم !!
ولكن؟!
فكيف يكون منقذا وهو من جعل حجم الديون علي البلاد تزيد أضعاف اضعاف ما كانت عليه في عهد من سبقه من حكام المصريين ؟!
وكيف يكون منقذ وهو انقلب علي ارادة الشعب وجعل من مصر العوبه في يد الغربين ؟!
وكيف يكون منقذ وهو اكبر محارب الاسلام والمسلمين ؟!
وميف يكون منقذ وهو من حرق الناس احياء في نهضة الحريه ورابعة المجاهدين ؟!
وكيف يكون منقذ وهو باع الارض وانتهك العرض واذل المسلمين ؟!
فهل بعد ذلك يكون بطلا ومخلصا عظيم ؟!
وهل بعد ذلك يكون من القادة المسلمين ؟!
اجيبوني ايها القراء الصادقين
اما في النهايه فلا أستطيع الا ان اقول “وان لا تمت تحت السيوف مكرما .. تمت وتقاسي الذل غير مكرم”
اترك لكم التعليق
….

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى