أخبار سريعة
الرئيسية / أخبار سريعة / يصرون على ترويج المغالطات

يصرون على ترويج المغالطات

الجسر-عماد أبو هاشم11062017--1عماد أبو هاشم .
يصرون على ترويج المغالطات .
نشر الزميلان عماد البندارى و إسلام علم الدين يدعيان أن أحدا لم يحضر عنى جلسات الطعن الذى أشرت إليه بمقالى السابق و أن المستشار فؤاد راشد حضر معهم مدافعا عنهم لا عنى ، فى حين أن الثابت بالصورة الرسمية للحكم الصادر فى هذا الطعن أنه (حضر عن الطاعن الأول مدافعا ) و قد أوردا فقرة من الحكم غير الفقرة التى ذكر فيها أنه حضر مدافع عنى و التى ورد فيها أنه ” و حيث أن الطعن نظر على الوجه المبين بمحاضر جلساته و بجلسة المرافعة الأخيرة مثل الطاعنين الثانى و الرابع و الخامس و السادس بشخصهم و حضر مع الطاعنين الرابع و الخامس مدافعين عنهما و حضر عن الطاعن الأول مدافعا و ترافع المتواجدين شارحين ظروف الدعوى …… ” .
و حيث إننى( الطاعن الأول ) لم أكن وقتها متواجدا بالأراضى المصرية و لم أسلم أحدا سوى المستشار ايمن الوردانى توكيلا بالجضور فإنه ليس فى مكنة أحد الحضور عنى سوى أيمن الوردانى ، و ليس بمقدور المستشار فؤاد راشد الحضور عنى إلا إذا سلمه الوردانى أصل التوكيل وطلب منه الحضور .
و أنوه إلى أننى اتصلت تليفونيا بالمستشارين أيمن الوردانى و فؤاد راشد وشددت عليهما بعدم الحضور بعدما اتصل بى نفر من زملائكما و ابلغونى بالصفقة التى أشرت إليها و بإجماعكم على قبولها إلا أننى رفضت ذلك و اتصلت بالمستشارين الوردانى و راشد للتأكيد على ذلك الرفض ، و بعد صدور الحكم رفض نفر من زملائكما ارسال صورة الحكم لى للاطلاع عليها لماذا ؟ لا اعلم .
بالطبع أنتما تتساءلان من اين حصلت على صورة الحكم و بالطبع نفى كل واحد منكم عن نفسه الاتهام بتسريبها إلى فظننتما أننى أنقل خبرا تسرب إلى من هنا أو من هناك لا يستند إلى دليل ، ولعل هذا هو الذى دفعكما إلى ترويج هذه المغالطات التى تحاولان بها الفكاك من الأمر ، لكن تأتى الرياح بما لا تشتهى السفن ، لقد وصلتنى صورة الحكم بالفعل و انشر رفقة هذا الصفحة التى تثبت الحضور عنى .
إن إصراركم على كل هذه المغالطات يرسخ فى نفسى ما انتهيت إليه من رأى ، فماذا عساه المرء أن يفعل إذا علم أن الإمام الذى صلى به العشاء بالبقرة وآل عمران تعمد الا يثوضأ أو أصر على عدم الاغتسال من جنابة أحدثها .
الجسر-عماد أبو هاشم-يصرون على ترويج المغالطات15042018--1….

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى